اهلا ومرحبا بك فى منتدى ملتقى شباب الازهر مش هقولك سجل أوماتسجلش دى حريتك ولكن مش هتندم لوسجلت معنا فأنت بين أصدقائك

    الأولى >> العصر العباسي >> ابن الرومي >> ضحك الربيعُ إلى بكى الديم

    شاطر
    avatar
    أدارة المنتدى
    Admin
    Admin

    أنت شغال أية :
    من أى كان أنت :
    السرطان عدد المساهمات : 213
    نقاط : 953
    الرتبة : 0
    تاريخ التسجيل : 26/08/2009
    العمر : 27
    الموقع : مصر

    الأولى >> العصر العباسي >> ابن الرومي >> ضحك الربيعُ إلى بكى الديم

    مُساهمة من طرف أدارة المنتدى في الثلاثاء 1 سبتمبر - 13:28:30

    اذكـآر
    سبحـآإن الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم استغفرك ربي و اتوب اليك فاقبل توبتي | يا رحمان يا رحيم ارحم عبدك الضعيف | اللهم صل و سلم على محمد و أله الطيبين الطاهرين | ربي اني اسئلك عفوك و جنتك و رضاك عني و عن اهلي و تحقيق مرادي و غفران اخطائي | ربي ارزقني حبك و حب من يحبك و حب عمل يقربني إلى حبك | لا إله إلا الله هو الحي القيوم له الملك فاطر السماوات و الارض | سبحـآإن الله | استغفر الله | ربي ارزقني ثوابا من خير اعمالي و اغفر لي اسوأ اخطائي اللهم امين | جميع الحقوق محفوظه لصـآحبه ">منتديات حازم للبرامج
    ضحك الربيعُ إلى بكى الديم وغدا يسوى النبتَ بالقممِ
    من بين أخضرَ لابسٍ كمماً خُضْراً، وأزهرَ غير ذي كُمَم
    متلاحق الأطراف متسقٌ فكأنَّه قد طُمَّ بالجَلم
    مُتَبلِّجِ الضَّحواتِ مُشرِقها متأرّجُ الأسحار والعتم
    تجد الوحوشُ به كفايتَها والطيرُ فيه عتيدة ُ الطِّعَم
    فظباؤه تضحى بمنتطَح وحمامُه تَضْحِي بمختصم
    والروضُ في قِطَع الزبرجد والـ ياقوتُ تحت لآلىء ٍ تُؤم
    طلٌّ يرقرقه على ورقٍ هاتيك أو خيلانُ غالية ٍ
    وأرى البليغَ قُصورَ مُبْلغِه فغدا يهُزُّ أثائثَ الجُمم
    والدولة ُ الزهراءُ والزمن الـ هارُ حسبُك شافَيْى قَرَم
    إن الربيعَ لكالشَّباب وإنْ صيف يكسعه لكالهرم
    أشقائقَ النُّعمانِ بين رُبَى نُعمانَ أنتِ محاسنُ النِّعم
    غدتِ الشقائقُ وهْي واصفة آلاء ذى الجبروت والعظم
    تَرَفٌ لأبصارٍ كُحلنَ بها ليُرين كيف عجائبُ الحكم
    شُعَلٌ تزيدك في النهار سنًى وتُضيءُ في مُحْلَوْلك الظُّلمِ
    أعجب بها شعلا على فحم لم تشتعل في ذلك الفحم
    وكأنما لُمَعُ السوادِ إلى ما احمرَّ منها في ضُحَى الرَهَم
    حَدَقُ العواشق وسِّطَتْ مُقَلاً نَهلت وعلّت من دموع دم
    يا للشقائق إنها قِسَمٌ تُزهى بها الأبصارُ في القسم
    ما كان يُهدى مثلَها تُحفاً إلا تطوّل بارئِ النسم

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 23 مايو - 10:53:37